ترأس معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة اجتماع اللجنة الأمنية بمحافظة العاصمة، حيث ناقش معاليه على جدول الأعمال عدداً من المواضيع ذات الصلة بالقضايا والأمور الأمنية في عددٍ من مناطق العاصمة، وخلال الاجتماع اطلعت اللجنة على تقريران يتضمنان مجموعة من الشكاوى والملاحظات التي تقدم بها سكان منطقتي السنابس النعيم وذلك من منطلق جهود المحافظة في استقبال مختلف احتياجات الاهالي عبر مختلف القنوات والسعي نحو حلحلتها بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية.

يونيو 24, 2019
  • kenburns6

في البدء، ناقش المجتمعون الاحتياجات الأمنية لأهالي منطقة النعيم التي تتلخص بورود جملة من المشاكل التي يتسبب بها العمالة القاطنة بمساكن العزاب المنتشرة بالمنطقة، مما نتج عن ذلك انزعاج الأهالي من تصرفات غير أخلاقية لا تتماشى مع الآداب العامة وبالتالي وقوع حوادث خارجة عن قيم وعادات البلاد، بدوره نوه معالي المحافظ بإن المخالفات الواردة سيتم متابعتها لمحاسبة المخالفين، مؤكداً بإن تعاون الأهالي في إيصال شكواهم يضع المحافظة امام مسؤولية حلّها بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة، ومن ذلك المنطلق، أوصى المجتمعون بضرورة تنظيم زيارة ميدانية للجنة البيوت العشوائية للمنطقة المذكورة لضبط المخالفات ومتابعة اشتراطات السلامة في مساكن العزاب بحسب الشكوى الواردة.


وعلى ضوء ذلك، نوه معاليه بإن محافظة العاصمة حريصة على تعزيز التعاون مع مختلف الإدارات الأمنية، تنفيذاً لتوجيهات معالي الفريق أول الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، حيث دأبت المحافظة على عقد اجتماعين شهرياً للجنة الأمنية، وهي معنية بمتابعة القضايا الأمنية بالمحافظة وتبادل الرأي بشأنها والتنسيق بين الجهات المختصة، واقتراح كل ما من شأنه الحفاظ على النظام والآداب العامة، مؤكداً معاليه بأن اللجنة الأمنية بالمحافظة تتابع بشكل متواصل القضايا الأمنية بمحافظة العاصمة وتبادل الرأي بشأنها والتنسيق بين الجهات المختصة، واقتراح كل ما من شأنه الحفاظ على النظام والآداب العامة.
بعدها، اطلع المجتمعون على مقطع مرئي عمّا يعانيه أهالي منطقة السنابس بسبب قلة وجود منافذ الدخول والخروج بالمنطقة حيث أشار معاليه عن إمكانية عمل منافذ إضافية حيث سيتم تنظيم زيارة ميدانية للمنطقة المذكورة بحضور اهاليها.